7 خرافات عن تأسيس عمل جديد


02 Jan
02Jan



خرافات عن تأسيس عمل جديد يعتقد الكثير أنها صحيحة





مقال كتبه / ماثيو تورين


ريادة الأعمال ليست للمترددين ولا  قليلي الشجاعة. ليس لأنهــا 

تحتاج إلى شجاعة كبيرة، ولكنها تحتاج الى عزيمة قوية وإلتزام،

 لكي تبدأ عملك فور استيقاظك كل صباح.


وكما تزداد شعبية ريادة الأعمال في الكثير من المجتمعــات حول 

العالم، تزداد الشائعات والخرافات حولها أيضًا.


 فالرياديون يسعون لإكتشاف مناطق جديدة غير مأهولة في عالــم

 الأعمال، مثل الرحّالة القدماء الذين أكتشفـــوا أراضـي جديدة في 

الكرة الأرضية.


جميعنا يعرف الآن أن الحيتان والدلافين ليست حوريات بَحر، وأن 

الكرة الأرضيـــة ليست مسطّحــة، لكــن في فترة مــا، كانـت هــذه

 الخُرافات قابلة للتصديق.


 وبالمثل، هنالك العديد من الخرافات بُنيَت حـول تأسيس عمل جديد، 

خالية من الصحّة. 

نستعرض هنا سبعة من أشهر خرافات ريادة الأعمال التي كنت أُصدقها:


1 يجب عليك معرفة وفهم المجال الذي تعمل فيه:


في الحقيقة لا تحتاج لمعرفة مجال العمـل بالتفصيل لكــي تبدأ تأسيس

 عملك. والتاريخ خير برهان؛ من ماجلّان، لاينشتاين، وستيــف جوبز

 والعديد غيرهم، لم يكن لديهم خطة عمل تفصيلية لما سيقومون به أبدًا. 

كل ما كان لديهم هو فكرة عامـة عـن وجــود المزيــد من الفــرص في 

الطريق.


دع شغفك وفضولك يتغلبان على خرافة الحاجة لمعرفة ما الذي تريـــد 

عمله بالتفصيل كي تبدأ!


يجب أن يكون لديك خطة عمل كاملة:


شخصيًا لا أفضّل خطة العمل الكبيرة والمفصلة.

 شيء بسيط يحدد على نحو فعّال مهمتك ورؤيتك والمجهود التسويقــي 

مرفقًا ببعض الأرقام لكيفية قياس نجاحك.. وستكون جاهزا للبدء!


شاهدت العديد من ريادي الأعمال ينهمكون ويغرقون في بناء خطة عمل 

متكاملة لبدء عملهم الخاص، وبعضهم تصـــل بــه الرغبــة إلى توظيـف 

أشخاص آخرين ليقوموا بكتابة خطة العمل، وتسجيل الهوية التجاريــــة، 

حتى قبل بدء المشروع. 

أنا أتبّع فلسفة أنك تحتاج لإختبار جدوى منتجـــك بشكـل مبسـط MVP،

 قبل أن تبدأ بضخ الأموال فيه.


إعمل صفحتين -أو ثلاث- تحدد معالم خطة عملك وابدأ العمل! لا تقع في

 فخ تحليل خطة العمل حد الشلل.


 3. يجب عليك أن تبدأ في الوقت الصحيح:


وهذا خطأ آخر. الوقت الصحيح هو الآن. والحقيقة، أن عددا لا نهائيا مـن

 ريادي الأعمال بدأوا عملهم الخاص في أسوأ وقــت ممكــن في التاريــخ، 

وأسوأ وقت ممكن في حياتهم الشخصية.


الريادي والمذيع (بات فلين) بدأ أول عمل له في وقت انتشار أخبار فصلـه 

من عمله، وزوجته حامل بأول طفل لهم.


 لايوجد شخص عاقل يختار هذا الوقت، شديد التوتر،  وعالي المسؤوليـات

 في حياته الشخصية، لتأسيس عمل جديد، لكن الحياة تقودنا لأماكــن نكـون

 بحاجتها أحيانًا.


شركة مايكروسوفت تأسست في 1975 ميلادية، بنهاية فترة ركود إقتصادي، 

ولاحقًا تمت اعادة تشكيلها في 1981، عند بداية ركود 1980 الإقتصـــادي. 


من أسوأ الأوقات لبدء تأسيس عمـــــل جديــد، لكــن هذا لــم يوقـف نجــــاح

 مايكروسوفت.


الوقت لن يكون أبدًا صحيح، لذلك يجب عليك البدء الآن!


4. يجب أن يكون لديك الكثير من المال لتبدأ:


لاتحتاج الكثير من المال لكي تبدأ. وفي الحقيقة يوجد كتاب كامـــل بعنــوان

 “The Lean Startup” من تأليــــف (إيريك ريس) يشــرح هذا الأمر، 

أوصي جدًا بقرأته. 


 يحوي أفكارا عن كيفية تأسيس عملك دون إنفاق مبالغ كبيرة في البداية.


 5. يجب عليك توظيف أشخاص لمساعدتك:


هذة الخُرافة عرفت حقيقتها سريعًا فور تأسيسي لعملي الأول مع أخي. 

الموظفون مكلفون لإبقائهم، ويكلفون وقت كثير لإدارتهم، وفي العديد من 

الحالات هم نقطة التكلفة الأكبر في أي عمل.


 كلما استطعت جعل عملك تحت قيادتك فترة أطول بالبداية، كان أفضل.


أيضًا، من خبرتي، عندما يكون بإمكانك الإستعانه بمصادر خارجية من

 شركات أو أفراد مستقلين، للعديد من الأعمال فهذا أفضل خيار غالبًا . 


تريح عقلك من مسؤوليات الموظفين وإدارتهم في فترة تأسيس العمـــــل 

الأوليّة وهذا سيجعلك ناجحًا.


 6. يجب عليك العمل 24 ساعة لــ 7  أيام:


رياديوا الأعمال يميلون للعمل ساعات طويلة معظم الأيام. وفي وضـــع 

تأسيس عمل جديد، هذا بكل بساطة مايتوجب عليك عمله.


 لكن، كما تهتم بسرعة إنفاقـــك للمــال، يجــب عليــك الإهتمام بسرعــة 

استهلاك مجهودك الشخصي.


إن قمت بإرهاق نفسك يوميًا بلا راحة، ستمرض وقد تصل لحاـلة غيـــر

 صحّية، وهذا بدوره سيؤثر على نجاحك. 


وبينما يجب عليك العمل بجد واجتهاد، لا يجب عليك العمل 7/24 لإدارة 

عمل ناجح.


  لا شك بأنه سيكون هنالك العديد من أيام الضغط والعمل الدؤوب.


أنت بحاجة إلى التوازن والنوم الجيد، والأكل الجيد والكثير من الحـركــة 

وبعض المرح أحيانًا.


7. يجب عليك عمل كل شيء:


هذا قد يبدو تكذيب للخرافة السابقة عن عدم التوظيف، لكن الحقيقة هي أنك 

لا تحتاج عمل كل شيء في فترة تأسيس عملك الخاص. 


من المهم جدًا أن تقوم بإنابة المهام اليومية والاستعانة بمصادر خـــــارجية

 لتأديتها ليكون لديك مساحة للتنفس بين الوقت والآخر، والتخطيط لنجـــاح 

عملك، بدلًا من الغرق في المسؤوليات اليومية المتكررة. 


عمل كل شيء يعني حرق نفسك وجهدك وهو خطأ شائع جدًا بين رياديـي 

الأعمال الجدد.


احتفظ بصحتك العقلية وتعلّم عدم القيام بكل شيء 


الأستاذ : معتز العسبلي



الرئيسية

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.